BaD BoYs

just4arabs
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 وتواعدني وأواعدها

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
lol7771
مشرف عام المنتدى الاسلامى
avatar

عدد الرسائل : 494
رقم العضويه : 4
SMS :


My SMS
إبتسم للحياة ولا تتشائم فالحياة لا تعطى الا لمن ابتسم لها


تاريخ التسجيل : 08/04/2008

مُساهمةموضوع: وتواعدني وأواعدها   الثلاثاء يونيو 17, 2008 10:03 am

وتواعدني وأواعدها
*****************
أعتدت المرور علي تلك الربوع البكر .. أبثها هموم يومي وأحزاني ..

وعند غروب الشمس .. حينما يحتضن الغمام طفلته المضيئه ليواريها بين أحضانه .. حينما تتشابك أغصان الأشجار في ألفة وود.. حينما تداعب النسائم لآلئ المياه اللاهيه علي سطح البحيرة ..

كنت أراه ..

قد أحدودب ظهره .. متوكئا علي عكازه الخشبي في ضعف يجر خطاه المتثاقلة .. وبصعوبة وحنان يتحسس تلك الشجرة العظيمة ذات الأزهار الحمراء ..

يجلس مسندا ظهره عليها ..ثم تبدأ مشاعر الحنين ترتسم علي قسماته المسنه ... ويبدأ الحزن في عزف أوتاره وهو يتأمل تلك البحيرة .. تمام كما لو أنه جاء لنفس الغرض الذي جئت من أجله ..

يجلس قرابة نصف الساعة يتجرع أحزانه .. ثم يولي ذاهبا بُعيد أن يودع شجرته في حنان و ألم .. بعيد أن يكفكف دمعاته الحارة ..

في يوم استجمعت شتات شجاعتي وعزمت أن أعرف قصته ..

دنوت منه في وجل وألقيت عليه السلام .. لم يجبني ... لم أدري ألثقل سمعه .. أم لهيامه في ذلك البحر اللجي من ذكرياته أو أفكاره ؟؟..

"السلام عليك يا جد "..

كررتها ..وإذا به يردها بهدوء لم يستطع معه إخفاء بسمته الحزينة ورقرقات الدموع الحبيسة وراء سدود جفونه ...

إلتمست الجلوس بجواره فوافق .. قلت بصوت خفيض ..

"أي جد ألا تري الكون باسما .. ألا تسمع زقزقات السنونو في أعشاشها ؟؟"

ظل هائما بلا إجابة إلي أن قطعت هيامه بسؤالي ..

" أتفتقد أحدا يا جدي..؟؟ "

قلتها بلا تفكير .. ربما لأنني أعاني من الوحدة و شدة الهم والحزن لفراق أحبتي .. فعلا لا أدري لم سألته هذا السؤال ..

لكنني ما نبست بسؤالي حتى انهارت سدود الدموع ودوي في صدره صوت النحيب ...

تركته حتى هدأ وبدا في سرد حكايته بعدها ...
حكي لي كم كان يحبها ... حكي لي عن أروع إحساس يمكن للمرء أن يشعر به ..

أخبرني أنهما اعتادا أن يقضيا جل أوقاتهم معا .. منذ شقشقات الشروق .. وحتى منازل القمر عندما يودعان بعضيهما مشترطين أن يلتقيا في صباحيهما التالي ..

حكي لي عن براءتها و نقاء روحها .. أخبرني كيف كأنا جسدين بروح واحده ..

كم كانت تحب الزهور الحمراء .. قالها و ربت علي الشجرة ذات الزهور الخجلي التي كنا نجلس في رحابها ..

"أتعلم أنها كانت تعشق الطائرات الورقيه ... لقد أخبرتني يوما أنها ستحلق بإحداها إلي عنان السماء .. إلي ما بين السحب .. حيث ستشيد قصرها ... أذكر تهديداتها لي بحرماني من قصر علي سحابة بجوارها في حال إهمالي لدماها الصغيرة .."

أخبرني بذلك وأنامله تنتفض في حزن كما لو كانت أجنحة الطنان ..

-"أكانت ابنتك يا جد ..؟؟" ..

اجابني بحزن يقطر من حنايا كلماته ..

"كانت دنياي التي أعيشها و أفراحي التي أغنيها .. كانت أمي و أختي وابنتي وحبيبتي وزوجي "...

قص علي تواعدهم النقي وهما في عمر الزهور .. قص علي جلبها حلواها له .. و جلبه زهراته لها ..

كم بكي عند وفاتها .. وكيف ماتت معها حياته .. وكيف بلا روح يعيش جسده ..

بُعيد هذا اللقاء لم أره مرة أخرى .. لم يعد يأتي ليربت علي تلك الشجرة التي غرستها بيدها ..

لم يعد يواعدها .. ولم تعد تواعده ..

أتري خفتت شمعة أحزانه بموته .. أم أنه قد نسي الماضي الأليم .. لكن كيف لمن بمثل حسه ووفائه أن ينسي ؟؟..

لكنني تعلمت منه أن آتي كل يوم أواعدها وتواعدني ... أسميتها شجرة الوفاء .. بها اتذكر كل أحبتي ... بها أتذكر كل من فقدت في هذه الحياة ...


" كم أنت وفي يا جدي ... كم أنت مرهف الحس "..

قالها لي ذلك الشاب وقد اغرورقت عيوني بالدموع ... فأنا علي مشارف نهاية عمري و لربما ماتت أشجار الوفاء ..

ربما لن تجد بعد اليوم من يواعدها و تواعده ...

_________________
أن السنبلة الفارغة ترفع رأسها في الحقل ....في حين أن السنبلة الممتلئة بالقمح تخفض رأسها

فلا يتواضع إلا كبير ..... ولا يتكبَّر إلا صغير



إبتسم للحياة ولا تتشائم فالحياة لا تعطى الا لمن ابتسم لها

{Alaa Ahmed}
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ranona22
عضو فضى
عضو فضى
avatar

عدد الرسائل : 339
رقم العضويه : 19
SMS : ((النعمة موصولة بالشكرو الشكر يتعلق بالمزيد و هما مقرونان فى قرن فلن ينقطع المزيد من الله حتى ينقطع الشكر من العبد))
تاريخ التسجيل : 28/04/2008

مُساهمةموضوع: رد: وتواعدني وأواعدها   الثلاثاء يونيو 17, 2008 1:50 pm

تواعدنى و أواعدها معنى يطير بنا فوق السحاب
ما اجمل الوفاء بين الاحباء
قصة معناها فى منتهى الرقة و العذوبة
تعرف يا لولو قصدتك ادمعتنى
تسلم يا أحلى لولو فى النيا كلهااااااااااااااااا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
وتواعدني وأواعدها
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
BaD BoYs :: `·.¸¸.·¯`··._.·المنتديات الادبية`·.¸¸.·¯`··._.· :: منتدى القصص والروايات-
انتقل الى: